العلوم الباطنية الخفية

الانتقال للخلف   منتدى العلوم الباطنية و الاسرار الخفية > طاقات خاصة > مسارات الطاقه والطول الموجي

الملاحظات

مسارات الطاقه والطول الموجي قسم خاص بالماستر القناص

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 01-03-2019, 09:19   رقم المشاركة : 1
القناص





القناص غير متواجد حالياً

القناص has a brilliant future


افتراضي سؤال وجواب

بسم الله الرحمن الرحيم
سؤال وجواب

مالذي يعنيه ابليس حين قال لله عز وجل عن البشر ولا تجد أكثرهم شاكرين؟ ولماذا حدد انه سيأتي إلينا عن اليمين و الشمال وذكر اربع اتجاهات؟

الجواب :

قَالَ تعالى في ذكر ما قاله إبليس :-

ثُمَّ لَآتِيَنَّهُم مِّن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَن شَمَائِلِهِمْ ۖ وَلَا تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ

ابليس شرح استراتيجية عمله على خريطة المسارات البرزخية.

خريطة المسارات يمكن تلخيصها بالمثال الآتي :

شخص ما يحب رائحة معسل التفاح، لا يقاومها ، إذا نزل عن بيته للشارع سيجلس في المقهى بعد أن شم الرائحة رغم أنه لم يفكر اصلا في تعاطي الارجيلة.

رائحة حددت مساراته وقلصت من احتمالات تعدد اختياراته.
وهذا لو صادف فتاة ترتدي الجينز أو ذات شعر مرسل طويل.

سيجد نفسه مضطرا للتوقف لثلاثين ثانية على الأقل لإلقاء نظرة عليها.

وهكذا دواليك، كلما كان الإنسان ميالا إلى شهواته، كلما تمكن المراقب لقصة العالم من تحديد مصير هذا الإنسان.. وتحديد أماكن تواجده ورسم خريطة لتحركاته بالاتجاهات الأربع.

لو فرضنا مجرد فرضية، أن 7 مليار انسان في العالم معلومة خريطتهم الجينية الوراثية لدى مراقبين كونيين، هؤلاء المراقبين استدلوا على السلوك البشري المتوقع من خلال تكوين الجينات، عندها سيكون :

1- كل إنسان ستكون له خريطة مسارات متوقعة لحياته تدل على مصيره من خلال توقع تفاعله مع البيئة.
2- كلما زاد الإنسان في اتباع رغباته أو الالتزام بالأعراف الاجتماعية السائدة لا يصبح هذا الإنسان مرئي السلوك المتوقع لفترات حياته فحسب، بل يمكن للمراقبين أن يتحكموا بسلوكه عبر وضع المغريات التي تشكل نقاط ضعفه أمام مسارات حياته السلوكية المتوقعة لدرجة انه يصبح متحكم به بواسطة ريموت كونترول في نفس الوقت هو يتصور انه إنسان حر ويمارس حياته بكل حرية ولا أحد يجبره على شيء!!

و هو قوله لعنه الله ثم لاتينهم عن إيمانهم وعن شمائلهم ومن بين أيديهم ومن خلفهم في إشارة لتحكمه الكامل في مسارات الحياة المستقبلية المكشوفة على رادار الشهوات الذي يستخدمه ابليس ، الذي يجعل الناس يتصورون بأنهم أحرار وهم محكومون برغباتهم التي أصبحت هي التي توجههم وتجعل ابليس يستغلها ليسحبهم إلى سلوكيات هو يريدها ، 7 مليارات إنسان اليوم على سطح الكوكب غالبيتهم منقادون إليه وهم لا يشعرون.

ولا تجد أكثرهم شاكرين، تعني أن أولى علامات البشر المتحكم بهم من قبل ابليس هي انعدام شكرهم لله على نعمه ونقمه!!

فبالشكر تدوم النعم، ويتغير القدر ويمح الله ما يشاء و يثبت و عنده أم الكتاب ، وقول الحمد لله على كل حال في الضراء تجعل ابليس بعيدا جدا عن رؤية الفرد، ويصبح شبحا غير مرصود في خريطة رؤيته لرغبات الناس وما تنتجه من أحداث ومسارات في الجهات الأربع.

لأن عدم تحقق الأمنيات والآمال تعود غالبا بالنفع على الإنسان لأنها تجعله يختفي لفترة من على شاشة رادار الشيطان. بالتالي يصبح فجأة بسبب الإحباط الذي يشعر به خارج خطته ولعبته، يفقد ابليس لوقت محدود قدرة التحكم ببعض البشر حين تنكسر رغباتهم أو حين يتصرفون بكياسة و تقى متجاوزين رغباتهم!!
النتيجة للأسف الشديد،. ابليس يتحكم بغالبية سكان الكوكب الموهومين بالحرية، وعلى النقيض، المتجاوزون لرغباتهم هم الأحرار الحقيقيين الذين لا يستطيع رصدهم ولا التحكم بهم.

الاهم من هذا كله، هؤلاء الأحرار الحقيقيين، المتحررين من اغلال الشهوات، هم أدوات الله في تحقيق المحو و الإثبات!

فالله حين يمحو ما يشاء ويثبت في خريطة مسارات أحداث العالم لا يفعل ذلك بناء على مشيئة عشوائية، بل اعتمادا على نتائج ما تحصله البشر من تقوى وتجاوز لرغبات تجعل مسار أحداث العالم كله تتغير !!!

لهذا السبب قال ( إن أكرمكم عند الله أتقاكم ) بهم يغير الله الأقدار، بل ويسخر لهم مسارات تسحبهم إلى خريطته هو وخطته!!

مثلما يسحب ابليس اتباعه إلى سبيله وهم لا يشعرون، يسحب الله عباده إلى مسار أحداث ارتضاها لكن اللطيف في الموضوع انهم مدركين أن الله يطلبهم و يدفعهم إلى سبيله
لأن الخير يكشف وجهه مهما طال الزمن ولا يتجرأ الشر عن الإعلان عن نفسه.


#ففروا_إلى_الله







رد مع اقتباس

قديم 02-03-2019, 18:39   رقم المشاركة : 2
مهدي
عضو مميز
 
الصورة الرمزية مهدي





مهدي غير متواجد حالياً

مهدي تم تعطيل التقييم


افتراضي رد: سؤال وجواب

السلام عليكم اخي

شكرا على الطرح ولو اني اختلف معك

الشهوات والأفكار والمشاعر اشياء جميلة ان علم الشخص أنها تخصه لا تخص مخلوق اخر وليست برمجة
والشهوات مستوى من فطرة الإنسان وعلى الشخص ان لا يخالف فطرته او نفسه والتزكية لا تعني المخالفة من وجهة نظري انا بل تعني الاظهار لغويا والتدسية تعني التخبئة لغويا

وان عدم تحقق المطالب والأماني يعود بالنفع بالحقيقة لا يوجد دليل على هذا الكلام يعني ربما لاكن ما أراه انه يعود غالبا بالضرر







رد مع اقتباس
قديم 02-03-2019, 21:27   رقم المشاركة : 3
مهدي
عضو مميز
 
الصورة الرمزية مهدي





مهدي غير متواجد حالياً

مهدي تم تعطيل التقييم


افتراضي رد: سؤال وجواب

ربما المتقين او المؤمنين او الصابرين تكون العاقبة لهم وهم في رعاية خاصة وان لم يحصلو على ما يريدون فذلك خير وعاقبته خير لهم فهم في رعاية الله والله أعلى واعلم







رد مع اقتباس
قديم 02-03-2019, 21:50   رقم المشاركة : 4
شيخ الأسرار الباطنية
 
الصورة الرمزية شيخ الأسرار الباطنية






بيانات متابعتي :
حالة المتابعة :
موعد المتابعة : المرشد
ساعة الاتصال :

شيخ الأسرار الباطنية غير متواجد حالياً

شيخ الأسرار الباطنية تم تعطيل التقييم


افتراضي رد: سؤال وجواب

سلام الله عليكم

مرحبا بالغالي الطيب القناص و طرحك جيد

ارى ان الشيطان تحكم في البشر من جميع النواحي و ليس فقط من امامهم و خلفهم و ايمانهم و شمائلهم و لكن شتت شملهم و خرب بيوتهم و تركهم كالموتى

ارى ان اكثر الناس اصبحوا موتى لا حياة لهم و لا نور لهم ... لقد سلب منهم الشيطان نورهم و تركهم في ظلمات يعمهون .. فالنور الحقيقي الذى يخلق معنا ينموا معنا و يكبر معنا و يلزمنا ان ننميه و نتركه متصل بمبعه الاصلي الذى هو الله و لكن ....

اقول و لكن .... الشيطان يضع عقبات في سبل الناس و يطرح الخوف في نفوسهم و يوسوس لهم بالدمار و الثبور و الخراب و بالتالي يتحكم في القلوب و العقول .. و الشيطان لا يقوم بهذا بنفسهو لكن سخر من البشر اناس لا نور في قلوبهم و لا ايمان في نفوسهم و لا يقين في افئدتهم و جندهم لتنفيذ مهامه على البشر الاخرين ... ان الفئة الاولى اعتقدت انها الفئة الذكية فالغت وجود الله و كفرت به و امنت باشخاص اخرين من الطواغيت البشرية و عبدتهم ..

ان المؤمن الحقيقي لا يخاف من رزق و لا من معيشة و لا من اي شيء في هذا الكون ان تيقنت نفسه و امنت ان الخوف من الله و الرزق من الله و الحياة و الموت بيد الله و قهرت كل خوف يحيط بها و جاهدت النفس في التغلب على كل وسوسة او برمجة او نظام توضع فيه ..

ان العالم اليوم يعيش بتعاليم شيطانية و اصبح يحكم مجموعات من البشرلا ايمان لهم و لا نور في قلوبهم او حولهم و تلبست شياطين الانس و الجن و زرعت الخوف و الشك في نفوسهم فاصبحوا عبدة للابالسة و ائمة للضلال و انغمسوا في الظلام الاسود الحالك لانهم ابتعدوا عن الحق و النور و هم يعلمون انهم ابتعدوا عن النور الحقيقي لانهم ظلوا الطريق المستقيم و خرجوا عن الفطرة السليمة الانسانية ..

العالم اليوم اصبح مثل المزبلة الكبيرة يتحكم فيه شرذمة من المعتوهين الذين لا نور لهم و لا نور حولهم و سخرهم الشيطان لخدمة اهدافه و بالتالي من نجا من هذا الظلام فهو المؤمن الحق ..

المؤمن الحق لا يمكن ان يقع تحت طائلة اي برمجة او نظام لانه يعلم ان الله تعالى اكبر و هو حسيب كل مؤمن و معين كل من توكل عليه حق التوكل بالقلب و اليقين ..
ان عالم اليوم تتخبط فيه الانسانية بشكل كبير و الهم الكبير لاولياء الشيطان تجميع الاموال بدون هذف و تدمير و استعباد و استغلال القوي للضعيف .. فان كان هذا الضعيق قليل الايمان خرب بيته و عاش عبدا للشياطين و ان كان ايمانه قويا كسر كل قيد و خرج من كل برمجة و نظام و اتبع الطريق الحقيقي لله تعالى

للموضوع تعقيب







التوقيع :
الباطن اتجاه فكري كل هدفه الوصول بك الى معرفة الحقيقة المحيطة بك و السمو بفكرك و روحانيتك ..

رد مع اقتباس
قديم 04-03-2019, 18:58   رقم المشاركة : 5
مهدي
عضو مميز
 
الصورة الرمزية مهدي





مهدي غير متواجد حالياً

مهدي تم تعطيل التقييم


افتراضي رد: سؤال وجواب

شكرا سيدي الكريم على التعقيب واسأل الله ان يخرجني من الظلمات إلى النور







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 2 (0 عضو و 2 زائر)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع قســم خــاص المنتدى الردود آخر مشاركة
سؤال مهدي سؤال و جواب 2 09-08-2017 22:37
سؤال محاربة الحوار العام 4 16-07-2016 02:48
سؤال وجواب ديامون مشاركات حرة 7 26-03-2014 12:37
سؤال عائشة مشاركات حرة 26 18-01-2014 23:11
سؤال شيخ الأسرار الباطنية مشاركات حرة 14 07-05-2013 22:07

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأينا ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)
نحن غير مسؤولين عن اي تعاون مالى بين الاعضاء و كل عضو يتحمل مسؤولية نفسه

الساعة الآن 21:50

 
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
albatine.COM

ترقية الباطن